AR [Beta] FR EN

السيد بن زيان يتراس أشغال الندوة الوطنية للجامعات بوهران

أشرف الاستاذ عبد الباقي بن زيان وزير التعليم العالي والبحث العلمي يوم الخميس 07 اكتوبر 2021  بقاعة المحاضرات بجامعة وهران 1 "أحمد بن بلة على افتتاح أشغال الندوة الوطنية للجامعة المخصصة لتقييم التحضيرات النهائية.  يذكر أن أشغال هذه الندوة عرفت مشاركة مدراء مركزيين بالوزارة و رؤساء مؤسسات التعليم العالي والخدمات الاجتماعية والشركاء الاجتماعيين وممثلي الطلبة بغرب الوطن تابعها عن طريق تقنية التحاضر عن بعد بكل من الجزائر العاصمة وقسنطينة مديرو المؤسسات الجامعية لوسط وشرق الوطن.

و في مداخلته اكد السيد الوزير بان ما يميز هذا الدخول الجامعي 2021/2022  هو ارتفاع عدد الطلبة ، ولإنجاح هذا الدخول, اتخذت وزارة التعليم العالي و البحث العلمي جملة من التدابير ترتكز على انتهاج الحوكمة في تسيير العمليات الإدارية وتحيين البرتوكول الصحي الخاص بمواجهة جائحة كورونا مع تدعيم الإطار البشري والمادي للوصول إلى تكوين نوعي, علما أن بداية إلقاء الدروس قد انطلقت عن بعد منذ الثالث أكتوبر الجاري . وبشأن التأطير البيداغوجي, تم تخصيص 1400 منصب جديد لتوظيف الأساتذة المساعدين قسم (ب) مع استغلال المناصب الشاغرة بعنوان سنة 2020 , إلى جانب تخصيص 655 1 منصب لتوظيف أساتذة مساعدين قسم "ب" و 429 منصب لتوظيف أساتذة استشفائيين جامعيين قسم "ب" وهو ما سمح بتعزيز القدرات الحالية للتأطير البيداغوجي التي ستبلغ أزيد من 500 65 أستاذ باحث وهو ما يبقي معدل أستاذ لكل 25 طالب.

وبهدف تحسين ظروف الدارسة, تعكف الوزارة على توفير مقاعد بيداغوجية وأسرة جديدة حيث تدعم القطاع عشية هذا الدخول الجامعي باستلام 200 20 مقعد بيداغوجي جديد بعدد من الولايات مما سيرفع قدرات الاستقبال الإجمالية إلى 000 471 1 مقعد بيداغوجي  وكذا استلام 170 21 سرير عبر عدة ولايات مما سيرفع قدرة الإيواء إلى 000 671 سرير.

 و تعزز القطاع بمناسبة الدخول الجامعي بفتح أول مدرسة عليا للرياضيات وأخرى للذكاء الاصطناعي, وذلك باستقبال أول دفعة تضم 200 طالب لكل منهما. وبخصوص التأطير, أفاد وزير التعليم العالي و البحث العلمي أنه تم تشكيل "طاقم متكامل يضم كفاءات وقدرات علمية تنتمي إلى مختلف المؤسسات الجامعية عبر الوطن وتتولى مهمة ضبط البرامج التكوينية التي من شأنها ضمان مستوى تعليمي متميز, حيث يقدر معدل التأطير بأستاذ واحد لكل 10 طلبة".

كما حث عبد الباقي بن زيان مدراء المؤسسات الجامعية على تشجيع المشاريع الهادفة لخلق مؤسسات ناشئة ابتكارية. ودعا إلى توفير فضاء اجتماعي ومحيط حياة لائق للطلبة بالإقامات الجامعية، لاسيما من حيث النظافة والإطعام ومواصلة تكثيف عمليات التلقيح ضد فيروس كوفيد-19.