AR [Beta] FR EN

الأستاذ طاهر حجار يتفقد عدد من المشاريع الجامعية بتيبازة

في إطار الاستعدادات للموسم الجامعي القادم 2017-2018 .قام الاستاذ طاهر حجاروزير التعليم العالي و البحث العلمي يوم الخميس22 جوان 2017 بزيارة عمل الى ولاية تيبازة اين عاين العديد من المشاريع الجامعية قام بتدشين1000 مقعد بيداغوجيبكلية  العلوم التكنولوجية .كما شكلت زيارة الوزير فرصة لتفقد أشغال إنجاز أجنحة بيداغوجية تتسع ل4000  مقعد بالمركز الجامعي مرسلي عبد الله بتيبازة أين تراوحت نسبة قدم الأشغال ما  بين 75 و 100 بالمائة

من جهة أخرى كشف وزير التعليم العالي و البحث العلمي عن ترقية المركز الجامعي إلى مصاف جامعة قبل نهاية السنة  الجارية على اعتبار أن كل الشروط متوفرة لتجسيد المشروع. و يتوفر المركز الجامعي حاليا على خمس كليات من شأنها استقبال 15 ألف طالبا خلال الموسم  القادم

و بخصوص علاقة الجامعة -بالمؤسسة الذي أطلقته الوزارة الوصية خلال السنتين الماضيتين  قال السيد حجار أنه "سيشهد عملية تفعيله معخلال السنتين الماضيتين  قال السيد حجار أنه "سيشهد عملية تفعيله مع الدخول الجامعي المقبل بمشاركة كل  الهيئات الجامعية و السلطات المحلية و الشركاء الاقتصاديين".و أضاف أن الوزارة تعمل من خلال هذا المشروع على تطوير الجامعة من خلال إدراج  تغييرات على الخارطة التكوينية مع مراعاة خصوصية كل منطقة بشكل يسمح للجامعة  الجزائرية ببلوغ مستوى الجامعات العالمية.

و أوضح الوزير في ندوة صحفية عقدت ختاما لزيارته  للمركز الجامعي بتيبازة أن مصالحه على أتم الاستعداد من أجل دخول جامعي ناجح وهادئ بعد إدراج عدة أنظمة تكنولوجية من شأنها تسهيل عمليات التسجيل و اختيار  التخصصات و عمليات تسجيل في الأحياء الجامعية.

و في السياق كشف الوزير أن عمليات التسجيلات الإلكترونية خلال الموسم القادم  ستعرف تعديلات أهمها أن "عملية التحويلات تسبق التسجيلات النهائية و تعطى آجال  محددة للطعون قبل التسجيلات".

 كما ستشهد عمليات التسجيلات خلال الموسم القادم تسهيل الإجراءات على الطلبة و  تخفيف الوثائق على اعتبار أن وزارة التعليم العالي تحوز على بنك معطيات خاص  بالحالة المدنية لوزارة الداخلية و كذا الديوان الوطني للمسابقات مبرزا أهمية  استغلال التكنولوجيا و أنظمة الإعلام الآلي مشيرا إلى أنه "يسمح له كوزير  بالاطلاع على سير مختلف مراحل التسجيلات من مكتبه و بأريحية فائقة".

من جهة اخرى دعا السيد الوزير من تيبازة الأسرة الجامعية برمتها إلى مزيد من التآزر و  التكاتف لمواجهة ظاهرة العنف في الوسط الجامعي

و قال الوزير في كلمة له أمام إطارات المركز الجامعي "مرسلي عبد الله"  بتيبازة أن "ظاهرة العنف موجودة في الجامعة لكنها ليست بالحدة التي يروج لها . في هذا الاطار دعا السيد حجار إلى مكافحة شتى أنواع العنف داخل الحرم  الجامعي اللفظي منه و الجسدي على اعتبار أن الجامعة يفترض أنها مشتلة النخبة و  القدوة و المثال الذي يقود المجتمع مشددا على تغليب لغة الحوار و النقاش  العلمي و الفكري بدلا من العنف.

كما أبرز السيد حجار أهمية دور وسائل الإعلام في صناعة الرأي خاصة لما يتعلق  الأمر بقضايا تثير اهتمامه مشيرا إلى قضية مقتل الأستاذ الجامعي التي أكد  بشأنها مجددا أنها لا علاقة لها بالجامعة قبل أن يعرب عن أسفه للجريمة الشنعاء  التي راح ضحيتها بشير قروي سرحان سهرة الأحد الماضي.

و كشف بالمناسبة عن إدراج ظاهرة العنف في أشغال مجلس أخلاقيات المهنة للتعليم  العالي المزمع عقده قريبا لدراسة عدة نقاط خاصة بالتعليم العالي.