AR [Beta] FR EN

الاستاذ طاهر حجار يستنكر جريمة قتل الأستاذ الجامعي قروي سرحان

استنكر  الأستاذ طاهر حجار وزير التعليم العالي والبحث العلمي،  مساء الثلاثاء20 جوان 2017 في تصريح للصحافة على هامش عرض الوزير الأول لمخطط عمل الحكومة بالمجلس الشعبي الوطني، "جريمة القتل الشنعاء" التي راح ضحيتها ، الأستاذ الجامعي قروي سرحان بوسط مدينة تيبازة، نافيا أن تكون لها أي علاقة مع الجامعة.

و حيث صرح ، قائلا "نستنكر الجريمة الشنعاء لكن نؤكد أنه لا علاقة لها مع الجامعة، لأنها وقعت خارج أسوار الجامعة ليلا في ضواحي تيبازة علما أن الأستاذ  يعمل في جامعة خميس مليانة وكان حسب المعطيات الأولية مقيما في بيت والديه بالجزائر العاصمة وتلقى مكالمة في الليل وذهب إلى مكان الجريمة وهناك قتل".

وأضاف أنه تم إلقاء القبض على الجناة والقضية أمام العدالة، مضيفا أن التحقيقات لا تزال جارية.

وفي تعليقه على الوقفات الاحتجاجية التي يعتزم أساتذة تنظيمها أمام الجامعات  أكد السيد حجار أن "الجريمة لا علاقة لها بالجامعة وبالقضايا البيداغوجية ولست أدري لماذا يحتج الأساتذة".

يذكر أن مصالح الشرطة بأمن ولاية تيبازة تمكنت الثلاثاء من توقيف المشتبه فيهما الرئيسان في جريمة القتل العمدي التي راح ضحيتها الأستاذ الجامعي الذي تم العثور على جثته على مستوى حي 122 مسكن بنفس الولاية.