AR [Beta] FR EN

الاحتفال بعيد الطالب: على الجامعات فتح تخصصات في ميدان صناعة السيارات

قام الاستاذ طاهر حجار وزير التعليم العالي والبحث العلمي يوم الخميس 19 ماي 2016 بزيارة عمل الى ولاية وهران اين تراس الاحتفالات المخلدة  لليوم الطالب.

 وقد استهل السيد الوزير زيارته بإشرافه على افتتاح المعرض المنظم بالمناسبة على مستوى جامعة العلوم والتكنولوجيا محمد بوضياف بإيسطو

 والذي ضم أزيد من 20 جناحا لمدارس ومعاهد ودوائر بحثية بجامعة وهران بابتكاراتها العلمية.

و خلال إشرافه بجامعة العلوم والتكنولوجيا محمد بوضياف على الاحتفال بعيد الطالب، دعا الوزير  إلى المساهمة في تنمية البلاد، بالمشاركة في معركة البناء؛ اقتداء بالسلف من جيل الثورة، الذين تركوا مقاعد الدراسة، والتحقوا بصفوف الثورة التحريرية لتحقيق الاستقلال الذي ننعم به اليوم.

 كما اعتبر الوزير خلال الكلمة التي ألقاها بالطبعة الثانية لملتقى علاقة "المؤسسة بالجامعة" المنظم من قبل منتدى رؤساء المؤسسات بوهران، أن انفتاح الجامعة على محيطها الاقتصادي والاجتماعي يرتبط اليوم بمدى تجسيد مشروع المؤسسة وتقييم أدائها، ومدى تطبيق هذا المخطط خلال السنوات المقبلة. وقد تجسدت بداية هذا التقارب باختيار أربع "04"أطروحات دكتوراه من أصل 160 أطروحة بحث تنافست على الجائزة الوطنية الأولى من نوعها حول المؤسسة كفضاء للتعاون، بين وزارة التعليم العالي والبحث العلمي ومنتدى رؤساء المؤسسات.

كما أكد الوزير على ضرورة أن تكون الجامعة "شريكا اجتماعيا" في مجال التنمية المحلية والجهوية والوطنية.

وأوضح الوزير أنه يتعين على الجامعة الجزائرية أن تكون شريكا فعالا في التنمية المحلية، وذلك من خلال مواكبتها للمتطلبات حسب خصوصيات كل منطقة.

وقد أعلن السيد حجار عن تنظيم ندوة وطنية لرؤساء الجامعات بداية شهر جوان المقبل، سيكون لها الأثر الإيجابي على المنظومة الجامعية، وندوة أخرى حول الخدمات الجامعية خلال الدخول الجامعي المقبل.

 اما بخصوص فتح جامعات خاصة في الجزائر فقد  استبعد وزير التعليم العالي إمكانية فتح مثل هذه مؤسسات في الوقت الحالي، معتبرا الأمر سابقا لأوانه  ، و كاشفا أن الوزارة تلقت أربعة ملفات  إلا أنها ناقصة.

 وبخصوص تمويل مخابر البحث العلمي بالنظر إلى سياسة التقشف التي تنتهجها البلاد، أكد الوزير على استغلال أحسن للإمكانيات المتوفرة، مشددا على أنه لا مجال للتبذير، بل يتعين التركيز على الأولويات في مجال الاستثمار.