AR [Beta] FR EN

نواب المجلس الشعبي الوطني يصادقون على مشروع القانون المتعلق بالمجمع الجزائري للغة الأمازيغية

 بحضور الاستاذ  طاهر حجار وزير التعليم العالي والبحث العلمي. صادق نواب المجلس الشعبي الوطني، يوم الاثنين 25 جوان 2018  بالأغلبية على مشروع القانون العضوي المتعلق بالمجمع الجزائري للغة الأمازيغية خلال جلسة علنية ترأسها رئيس المجلس السعيد بوحجة

وعقب التصويت، أكد وزير التعليم العالي و البحث العلمي  الاستاذ طاهر حجار  أن المصادقة على مشروع هذا القانون سيمكن اللغة الامازيغية من الأدوات اللازمة التي ستسهم في ترقيتها وتطويرها وفق مقاربات علمية رصينة.

وأضاف أن بالموافقة على إنشاء هذا المجمع "فالكلمة الآن للأكاديميين والباحثين والمختصين في مجال اللسانيات واللغة والعلوم المجاورة و حان الأوان لكي ينسحب السياسيون من المسألة".

ويتشكل المجمع من 50 عضوا يعينون بمرسوم رئاسيي ويتم اختيارهم من بين "الخبراء والكفاءات الثابتة في ميادين اللغة المتصلة باللغة الأمازيغية والعلوم المجاورة"، أما رئيس المجمع فيعين لمدة أربع سنوات ومن بين مهامه "تقديم تقرير سنوي إلى رئيس الجمهورية بعد المصادقة عليه من طرف مجلس المجمع".