AR [Beta] FR EN

السيد طيب بوزيد يزور مركز البحث في تنمية التكنولوجيات المتطورة

قام السيد طيب بوزيد وزير التعليم العالي والبحث العلمي يوم الاثنين 30 سبتمبر 2019 رفقة كل من وزير الاتصال، الناطق الرسمي للحكومة، حسن رابحي، ووزير الطاقة و المناجم  محمد أرقاب ووزير الفلاحة و التنمية الريفية و الصيد البحري السيد شريف عمري بزيارة بالجزائر العاصمة أين تفقد عدد من ورشات المركز. حيث أكد الوزير ، الطيب بوزيد ، أنه سيتم طلب الإبقاء على تخصيص 1 بالمائة من الاعتمادات للبحث العلمي لتشجيع الأبحاث وهذا بالنظر إلى الدور الذي تلعبها في التنمية الشاملة في البلاد. وأضاف الوزير أنه بالنظر إلى الدور الذي يلعبه اليوم البحث العلمي في التنمية وفي جميع المجالات فانه من الضروري تشجيع الباحثين في المجال لتسيير نقل وتحويل التكنولوجيا و مسايرة التقدم الحاصل في المجال.

وأشاد الوزير بالمناسبة بالمجهدات التي يبذلها باحثو وإطارات هذا المركز، مضيفا أن الجزائر لديها من الإمكانيات والقدرات البشرية لدعم وتشجيع البحث العلمي.

ومن جانبه، ابرز وزير الاتصال، الناطق الرسمي للحكومة، حسن رابحي، الذي رافق وزير التعليم العالي،على أهمية البحث العلمي الذي يدخل الآن في جميع مجالات التنمية.

كما أشاد بالدور الذي يلعبه المركز في تنمية الخبرات بفضل "كفاءات وطنية عالية" مشددا على ضرورة إيجاد "الصيغة المثلى" التي من شأنها ربط القطاعات الاقتصادية بالبحث العلمي في إطار "برنامج متكامل يأتي بمنتوج يساهم في ترقية وتنمية البلاد في جميع المجالات".

ويساهم مركز تنمية التكنولوجيات المتقدمة في التنمية الاقتصادية والاجتماعية للبلاد من خلال مساهمته في السير الحسن للبحث العلمي عبر تحفيز وتشجيع الاستيعاب والتقدم في التكنولوجيات والابتكار وضمان التكوين المتواصل، التنسيق، المتابعة، وتقييم الوحدات والمخابر.

وتتمثل المهام الأساسية للمركز في الالكترونيات الدقيقة، تكنولوجيات النانو، هيكلة الأنظمة وتقنيات الإعلام، الأجهزة الافتراضية والمعدات الخاصة للصحة، الصناعة، الطاقة والبيئة إضافة إلى شبكات الإرسال.